الاثنين، 22 فبراير، 2010

قراقيش - الجزء الثانى

- نبدأ بالتساؤل المطروح فى اخر الجزء الأول أين المجنون الذى كان ينظم المرور فى المعادى؟ بجد مفتقدينه
- الدكتور / محمد البرادعى - تابعت جزء كبير من حوارة الراقى مع منى الشاذلى فى برنامج العاشرة مساء - نعم هو رجل راق فى كلامه جميل فى أهدافه وأحلامه والتى اراها احلام الكثيرين ولكن التساؤل المطروح كم هم الكثيرون الذين يحلمون مثلما يحلم هو ؟ ففى حوار مع احد المواطنين فى التقرير الذى عرضه البرنامج هل تعرف من هو الدكتور البرادعى ؟ فأجاب المواطن "طبعا مش هو اللى اخد جايزة الأيزو ؟؟؟!!!!! " أشفق على البرادعى بعد التعامل الراقى فى بلاد الدانوب الأزرق وليالى الانس فى فينا دى فيينا روضه من الجنه الى ارض الواقع فى بلاد النيل والعشوائيات ؟!!! أتمنى ان يكون الحلم على قدر مشكلات الواقع .
- نادى الزمالك والذى يراه البعض الفريق القادم من بعيد زحفا نحو المنافسة على قمة الدورى وبصفتى زملكاوى واقعى ارى هذا الحلم كحلم الدكتور البرادعى فى التغيير !!!
- صحيح هو ايه اخر اخبار المشكلة التى ثارت بين الكابتن شوبير والسيد / مرتضى منصور ؟؟؟ مهاترات ومشاحنات وفضائيات اثارت الجميع وتوقع البعض سقوط حلم شوبير أقصد احلامه بين براثن مرتضى منصور ثم ........ لاشئ ؟؟؟
- الطبيب السابق علاء صادق هو فعلا الذى يزحف حثيثا وبصورة قويه جدا نحو الفوز بكراهية الجماهير .
- دوما نسمع عن مشكلة الدعم وماهو الأفضل العينى ام النقدى ام خليط بينهما ؟؟؟ فيارجال ونساء الإقتصاد لماذا دوما من خمسين سنه لانجد سوى هاذين الحلين ؟ هناك حلول اخرى وجذريه ومفيده وتعطى الدعم لمستحقية الفعليين بل ويزيد من رقعة الإستفادة ليس فقط للمدعومين بل ايضا الى السلع المدعومه وهو حل بسيط احتفظ به لنفسى كحق ملكية فكريه واللى عايز يعرف الحل يسألنى .
- واخيرا اصدقائى الذين شاركونى يوم السبت الماضى فى الجلسه الفكريه مع الأستاذه منى - تمتعت جدا بالحوار معكم جميعا واكتسبت صداقات جديده اتمنى لها الدوام وتمنياتى بدوام المقابلات والجلسات والمناقشات

الأربعاء، 10 فبراير، 2010

فى الغربة تناجينا


فى الغربة تناجينا
بعيون الحب تهامسنا تلامسنا
وبغدر الزمان بتاعدنا
حاولت ان انسى دنياكى بما فيها
اثار حبك تبعتنى فى وطنى
واصرت ان تجمعنا
فى كل خطوة اخطيها

يانفس دنيتى خانتنى
و قلبى مازال يناديها
حياتى
هربت من دنياكى كي انسى
ولكن النسيان أبى ان انسى
وظل قلبى يناجيكى
حلم مستحيل يملؤنى
يطاردنى
ان فى الدنيا الاقيكى
زفرات القلب تفضحنى
حاولت عن العيون فى عيونى اخفيكى
فلم افلح وظلت عينانى تفضحنى
ومازال حبك فى نفسى يناديكى
اعلم ان حبك مستحيل
ولكن الامل يظل دوما ان فى الدنيا الاقيكى

اصدقائى الاعزاء

شكرا لزيارتكم لمدونتى تمنياتى ان تحوز إعجابكم دائما واتمنى المزيد من تعليقاتكم سواء من يتفق معى فى الرأى أو يختلف وطبقا للمقولة المشهورة شكرا لمن قال نعم وشكرررررررا لمن قال لا ( والحدق يفهم )