الأربعاء، 2 أكتوبر، 2013

مدونتى

اكتشفت فجاة اننى نسيتها ، ذكرتنى بها صديقة قريبة لم أراها ولكننا نتابع كتاباتنا معا ، اشعرتنى بوغز ضمير وكأننى نسيت ابنتى وسط هموم الفيس بوك وتويتر وشعرت كانى نسيت الاصل واتجهت الى التقليد ، بالفعل احسست انى تركت الغناء الأصيل لأم كلثوم كالسيارة المرسيدس الالمانى الى الغناء التقليد الصينى المضروب .
نعم شعرت أنى مقصر معها ابنتى مدونتى . 

اصدقائى الاعزاء

شكرا لزيارتكم لمدونتى تمنياتى ان تحوز إعجابكم دائما واتمنى المزيد من تعليقاتكم سواء من يتفق معى فى الرأى أو يختلف وطبقا للمقولة المشهورة شكرا لمن قال نعم وشكرررررررا لمن قال لا ( والحدق يفهم )